تحميل إغلاق

المقالات

احترموها في البيت أولاً

يدور الآن حوار ساخن في الكويت حول موضوع «الكوتا» النسائية في البرلمان الكويتي على إثر تقديم مقترح بها من رئيس مجلس الأمة السابق (المجلس في طريقه للحل خلال الشهرين المقبلين)، وهو المقترح الشعبوي الذي يبدو أنه قشة انتخابية يتعلق بها مقدم المقترح بعد المشاكل الكثيرة التي خلقها في السنوات الأخيرة من عمله السياسي. وعلى حين أن المقترح يبدو بوضوح أنه دغدغة مشاعر وتذكير بليبرالية وديمقراطية مقدمهما، وهو تقييم أختلف …

من أمِن العقوبة ساء الأدب؟

هل حقاً من أمن العقوبة ساء الأدب؟ هل فعلاً كل المطلوب هو تغليظ العقوبات لكي تُقوَّم الأخلاق وتنتهي الانتهاكات؟ تستخدم هذه الحجة في العالم الشرق أوسطي وفي بقية أجزاء العالم التي تعتنق عقوبة الإعدام في قوانينها تفنيداً وتبريراً لهذه العقوبة العنيفة التي تتنافى وأبسط المبادئ الحقوقية الحديثة وكذلك المفاهيم النفسية، العقلانية والمنطقية.

يقول موقع آمنستي أن الدلائل حول العالم تشير إلى أن تطبيق عقوبة الإعدام لم يرتبط مطلقاً بانخفاض الجريمة، …

ثقافتنا التي ستخنقنا

دائماً ما تبدو الطريقة الهوليوودية فجة وساذجة في وضوح دفعها بأجنداتها المختلفة. كل بضع سنين، تتغير أجندة هوليوود، ومعها معظم الإعلام الغربي، تجاوباً مع المؤثرات السياسية والاقتصادية التي تدفع بالاتجاهات الجديدة، لتشعر بقية مجتمعات العالم بهذا الضغط الأيديولوجي، وكأن الغرب بإعلامه المؤثر وهوليوود بقبضتها المحكمة على انتباه ووعي الناس يدسون الأيديولوجية الجديدة دساً مغلظاً في الحلوق حتى ليكاد المتلقون يغصون بها اختناقاً.
آخر ما أتذكر بوضوح من أجندات هوليود هو …

كلنا في الهم مرمون

انتهيت قبل أيام من مشاهدة المسلسل الوثائقي Keep Sweet: Pray and Obey والذي يوثق لتاريخ فئة من المرمونية التابعة لكنيسة FLDS ومصير نبيها، وارن جيفز، الرابض خلف القضبان حاليا في تكساس بتهمة الاعتداء الجنسي على طفلات، إحداهن كانت بعمر 12 عاما.

تقوم حلقات المسلسل على مقابلات مع ناجين وناجيات من هذه الكنيسة والذين تمكنوا من الهروب من المنطقة التي كان يعيش فيها هؤلاء ليقوموا بالإدلاء بشهاداتهم التي أودت بجيفز إلى …

يقتلها ويمشي في جنازتها

بعض الجرائم تلحقها تساؤلات لربما أسوأ منها هي بحد ذاتها، تساؤلات تستشف قلب الجاني وفعل المجني عليه، تساؤلات تستطلع شخوص المعنيين في الجريمة، تنظر في ماضيهم وتنبش في حاضرهم، وكأن كلاً وأياً من ذلك هو مسبب، مبرر أو حتى مفسر لعنف لا تبرير ولا تفسير له في الحيز الإنساني.
نُحرت نيرة من الوريد إلى الوريد أمام مرأى ومسمع المارة، على باب كلِّيتها، حيث لا يمكن التفكير في مكان أكثر أمناً …

بكتيريا الشرف

لا يكاد يمر أسبوع دون أن يصلنا خبر مقتل فتاة أو امرأة على يد معتوه “صنديد” من النوع الذي لا يعرف كيف يغسل لباسه الداخلي لكنه بالتأكيد يعرف كيف يغسل شرفه بدماء أنثى من عائلته، شرفه الذي فاحت رائحته بأفعاله هو بحد ذاته لتغطي على رائحة الداخلي الذي فاح بعطانته.

في هذا المجتمع الذي يثور بسبب فستان ممثلة نقصت بطانته أو بدلة راقصة تفتقت أجنابها أو صورة قوس قزح على …

الصعود للأسفل

شاركت قبل أيام في مساحة على «تويتر» مع مؤسسة «مواطن»، في حوار بعنوان «خطاب الكراهية… مسؤولية المواطن أم الإعلام أم الحكومات»، حيث تشاركت مع المفكر الأستاذ سامح عسكر في مناقشة موضوع خطاب الكراهية و«الشعرة الشقراء» التي تفرق بين حرية الرأي وهذا الخطاب، والتي أحياناً بالكاد يمكن تمييزها بين نوعي الخطاب هذين.
كان من بين ما أشارت إليه إحدى المداخلات وأكدته أنا تعليقاً بعد ذلك، أن خطاب الكراهية لا ينحصر أبداً …

<iframe width=”560″ height=”315″ src=”https://www.youtube.com/embed/WFidjCSvdn0″ frameborder=”0″ allow=”accelerometer; autoplay; encrypted-media; gyroscope; picture-in-picture” allowfullscreen></iframe>