تحميل إغلاق

حقوقيه

قرابين صغيرة

في رابع أيامه في المستشفى وفي سويعات هدوء جمعتني بوالدي وحدنا في الغرفة أسرّ لي: “لم أنم طوال ليلة أمس”. بادرته “ما الخطب بابا، عسى ما شر؟” أخبرني هو بانشغال باله بكتاب حقوق الطفل في العالم العربي الذي يعكف على تأليفه حالياً، وأن هناك زاوية مهمة يريد إضافتها له.

“حقوق الأطفال مهدرة في عالمنا العربي …

بابا

في الهزيع الأخير من الليل أجلس لأكتب هذا المقال وقلبي ووعيي هناك، في غرفة المستشفى التي يرقد فيها والدي، هادئاً رغم آلامه، باسماً رغم دوار رأسه الذي يسمح لعقدة وجع أن تتسلل بين الفينة والأخرى بين حاجبيه، ألتقطها رغم محاولته إخفائها، فأتمنى لو أنني حملت كل آلام جسده كما حمل هو ولا يزال كل …

أيتها الساحرات

ذات زمن، له آلاف السنوات الآن، مع مطلع فجر جنس البشرية، كانت المرأة معجزة الحياة، كانت أنثويتها تميمتها ودماؤها دليل إعجازها.

عبدت البشرية المرأة، كأول كينونة إلهية، مع بدايات تشكل الوعي وتطور التفكير وذلك تجاوباً مع قدراتها الجسدية الخارقة: هذه الكينونة التي تُخرج من جوفها الحياة وتُكاثِر بجسدها البشر في أزمنة كان جنسهم مهدد خلالها …

شوارب العار

يجب أن يتوقف التبرير والتشريع الاجتماعيين لقتل النساء، فوراً. محتشمة كانت أم تعتقدها جريئة المنظر، طاهرة عفيفة كانت أم تعتقدها خرقاء لعوب، ملتزمة بالأطر الاجتماعية والدينية أم تعتقدها متنافرة تماماً معها، دم المرأة حرام عليك، أمنها فرض عين لا يسقط، حياتها مقدسة وجسدها لها وحدها تقرر هي مصيره كما تشاء.
سنوات ونحن نبرر، نتخفى، بل …

نشاز

معيب بحق الأمة العربية كلها أن تدعي مدنية دولها والمرأة فيها تعتبر مواطناً من الدرجة الثانية بسبب جنسها. تتغنى معظم دولنا وحكوماتها بديمقراطياتها ومدنياتها، بعض منها بدساتيرها التي تسطر الجمل الملحمية في المساواة والمواطنة، لتأتي عند المرأة، حينئذ تتراجع وتنقلب أغنياتها الطربية إلى نشاز رديء. تونس استثناء، ولربما المغرب استثناء أقل، المرأة في كل …

يتيم النساء

ماذا يقول عنا برلمان بلا نساء؟ انتهت الكويت من انتخاباتها النيابية بنهاية يوم 5 كانون أول/ديسمبر إلى برلمان ذي رسالة، برلمان مختلف عن سابقيه. تغير وجه البرلمان بنسبة 60٪ لتختفي منه وجوه كانت مسيطرة، ولتسقط «رموز» ما كنا نتصور أن تتزحزح سقوطاً مدوياً، وليسيطر جو معارض واضح على المشهد النيابي. كل هذه التغييرات مهمة …

لتكن فضيحة

أحيانا أتمنى لو أنني أستطيع ان أرى هذه الدنيا من زاوية الرجال، بعيون الأوصياء، كيف تبدو الصورة من أعلى هذا الجبل الشاهق؟ خطرت لي هذه الفكرة وأنا أشاهد فيديو سجلته سيدة تركية لحالة صدام بينها وبين رجل في أحد شوارع تركيا وهي توبخه بشدة وتطلب استدعاء الشرطة لوضع حد لوصاية هذا الغريب التي فرضها …

ورود ذابلة

كانت تلتمع بورودها الزاهية في النافذة الزجاجية الفارهة للمتجر الفاخر. طار قلبي رغبة في الحقيبة اللامعة طيراناً ساذجاً فتياً ذكرني بصبا متطلِّب حيث الرغبة تفوق المنطق، طيراناً يفترض أنني تجاوزته بالعمر والعقل. لطالما تشدقت بمبادئي التي تمنعني التبضع من محلات الحقائب الفارهة، حيث أقاطع بعضها تماماً أكثر من غيرها بسبب سمعتها الإدارية الحقوقية: تشغيل …

بلا دموع

أومأت لها “هل المزاج أفضل اليوم؟” بدون ابتسام ردت “أنا مزاجي طيب دوما مدام”. بادرتها مسرعة حتى لا تفهمني بشكل خاطئ “بديتي منزعجة يوم أمس، فما أحببت أن أثقل عليك، عدت اليوم لعل المزاج أحسن، هل أنت بخير؟”، بدا لي أن عيني السيدة الفلبينية الواسعتين الجميلتين، على خلاف الأعين الصغيرة اللطيفة التي يعرف بها …

لنا كل الشرف

دار حوار قبل يومين على تويتر حول موضوع النقاب أثارته تغريدة لكاتب كويتي يستذكر فيها “امتعاضه” بسبب محاضرة كان يلقيها قبل سنوات وكان معظم حضورها من المنقبات مما دفعه لاختصار محاضرته والمغادرة “لغياب التواصل الإنساني مع كتل سوداء لا يربطني بها شيئ” على حد قوله. كَتَبت إحدى أساتذة الجامعة معلقة على تجربتها الإيجابية في …