تحميل إغلاق

فلسفة

“بنقاطع ما بنقاطع؟”

بنقاطع شو جابرنا وشو هي الأسباب
ونحن وألفونصو صرنا أهل وأحباب
لا شو نقاتل ما عنا خيل ولا سلاح
وألفونصو يقاتل عنا ونحن بنرتاح
نحن ضده في معنا بالحرب رماح
افتحنا لما اتجمعنا للعز بواب
قررنا وما تعلمنا لشو التقرير
وفي واحد أكبر منا عامل تقرير
وناطرنا بتناطرنا يوم التحرير
نحن المجد بينصرنا سيفه الغلاب

من أغنية “بنقاطع ما بنقاطع” من مسرحية “ملوك الطوائف” …

ثقب أسود

لا أتصور أن مقتل أستاذ التاريخ الفرنسي هو انعكاس لفلسفة دينية تؤخذ على الفكر الإسلامي، ففي حين أن هناك بعض السرديات التاريخية والنصوص الدينية التي قد تشجع على القتال واتخاذ موقف من غير المسلمين والتي لا ترحب كثيراً بحرية الرأي والتعبير، فإن هناك الكثير من السرديات والنصوص كذلك المعادية للعنف والمتوائمة مع حرية الرأي …

كيف تبقين فرفورة رقيقة

ظهرت إحدى مقدمات البرامج قبل أيام على تلفزيون الكويت تتحدث عن ارتفاع نسبة هورمون الذكورة عند المرأة التي تعمل كثيراً و«تأمر وتنهي في العمل وتدير الكثير من الموظفين بالعمل، ويومها تكون في الدوام تقريباً تسع ساعات في العمل وتروح بعدين تمارس الرياضة وتشيل الأثقال» مؤكدة أن هذا كله «كلام علمي». «علمي علمكم» أين هي …

أقيموا الصلاة

لا أتصور أن هناك مؤشر أكثر خطورة من هذا ليدلل على عمق معضلتنا الإنسانية في عالمنا العربي. قرأت قبل أيام مقال لأستاذ جامعي في إحدى الدول العربية يصف فيها معاناته مع حالات الغش التي تفشت بجنون منذ بدء الدراسة الإلكترونية ومصاعبها مع حالات “الوجود الشبحي” للطلبة في الفصل الإلكتروني والدلالات المبدئية والأخلاقية لهذه الحالات، معلنا …

أنتَ لستَ امرأة

في مقاله المعنون “اليسار كما اليمين: لماذا يكره المتطرفون الوسطيين؟” والذي تم نشره على موقع “منشور”، يناقش عمرو صبحي التطرف الذي ضرب اليسار فكريا مؤخرا وذلك بعد أن انحسر عنه العنف الجسدي “بشكل تام في المرحلة التاريخية الحالية”، حيث يرى صبحي أن هناك مغالاة في الخطاب اليساري “أنتجت إرهابا فكريا يساريا مشابها تماما لنظيره …

تحت السجادة

هذه الجائحة كشفتنا، كأنها عاصفة جاءت بأعاصيرها مكتسحة الأرض التي طالما غطتها طبقات رمل وطين، لتجتث الزرع وتنفض هذا الرمل وتقلع الطين من مواقعه، لتتعرى الأرض وتنكشف العورات، ويا لهول ما يتكشف كل يوم وفي الكثير من بقاع الأرض.

وذات زمن حين كانت هناك معارضة في الكويت، كنت أعتبر نفسي في سياق توجهها لكنني لم …

صراع كل ساعة

قبل أيام كتبت في «تويتر» أعزي أحد المعارف في وفاة ابنته، ليأتي تعليق غريب لا علاقة له بالموضوع يقول: «طيب انتي لماذا لا تتعضي وتتحجبي وتلتزمي وتطيعين خالقك قبل فوات الاوان كفى بالموت واعضاً!» أنقلها لكم بأخطائها اللغوية والكتابية كما وردتني. طبعاً، في رد فعل بشري طبيعي، حضرني غضب مما ارتأيته تطاول في التغريدة، …

“العرق النقي!”

في أحد مقابلات نعوم تشومسكي، تحدث هو (القادم هو اختصار لفكرته وليس ترجمة حرفية لها) عن كيف أن مصدر العديد من أفكارنا (كبشر عموما) هو القراءات الدينية والتي منها مثلا فكرة أفضليتنا على غيرنا أو الشعور بأحقيتنا باستعمار الآخر من منطلق أننا منفذين لإرادة الإله ومنقذين للآخر باستعماره والإتيان به إلى طريق الحق والصواب والتحضر.

يضرب …

بالونات كيماوية

نمر هذه الفترة، نحن البشر، بأزمة وجودية حقيقية لنرسب في اختباراتها ونخسر معاركها تباعاً. تسيطر علينا عنصرياتنا طلقات نار يسددها بعضنا لبعض، عاداتنا الشخصية والاجتماعية مغامرات هائجة نقامر من خلالها بأرواحنا وأرواح غيرنا، معتقداتنا القطعية نستريح في معيتها تقريراً بأن لكل كارثة معنى، وعلى ظهر صفحة كل مصيبة اختبار لقوتنا. كم نحن مهووسون بأنفسنا، …

أخطار كونية كبرى

ثلاثة أعمال درامية شاهدتها تباعا هذه الفترة كلها تحكي حكايات دستوبية تتخيل الأرض والبشرية بعد وقوع كارثة طبيعية تنهي الحياة كما نعرفها. في العموم، أنا من عشاق الدراما المستقبلية، والتي هي دوما دستوبية تشاؤمية الهوى، من حيث احتواءها على الكثير من التحليلات الفلسفية حول مفهوم الحياة ومعنى الإنسانية، ومعنى أن نكون بشر فسيولوجيا ومعنى …